قصص سكس حقيقي- يطلع زبرو في حمام المترو ويزحلقو في طيزي قصة حقيقية

قصص سكس حقيقي – يطلع زبرو في حمام المترو ويزحلقو في طيزي قصة حقيقية

قصص سكس حقيقي – يطلع زبرو في حمام المترو ويزحلقو في طيزي قصة حقيقية

اسمي حسناء -اسم وهمي – وشغالة عاملة نضافة في محطة المترو ومن المحطات الفاضية خالص وبدأت حكايتي مع النيك والدعارة لما كنت في يوم رايحة الشغل بالصبح وكنت لابسه عباية ستان سودا من اللي بتلمع في الشمس.وصلت المحطة اللي انا شغاله فيها ودخلت وقفت عالمحطة كنت مستنية المشرف بتاع المحطة ومكنت لسه قلعت الجلابيه بتاعتي عشان البس اليونيفورم.لاحظت بعد شوية وانا واقفه انه فيه شاب واقف وراياوماسك الموبايل وكاميرا التليفون كانت تقريبا متوجهة علي وسطي وطيزي.طبعا من حركاته عرفت علطول انه بيصورني بس حاولت مبصش ناحيته كتير عشان اقدر اقرب منه وامسكه متلبس.بدات اقرب منه لحد ما وقفت قدامه بحاجه بسيطة وصدرت طيزي ليه عشان يفضل يصورها وميقفلش الموبايل ومره واحدة لفيت عليه وخطفت منه الموبايل لقيته مصورلي فيديوهات وصور كمان لطيزي ولرجلي ولجسمي من فوق عند الصدر كل دا وانا لابسه عادي خالص مكنتش عارفه انه فيه ناس غريبة بالشكل دا بيشتهو الحريم وهما لابسيين.قلتله “بص انت كنت بتصورني وانا ممكن افضحك والم عليك المحطة واحطك في السجن النهاردة بس انا هطلع جدعة معاك وهسيبك بس بشرط تطلع محفظتك وكل اللي فيها ليا”.طلع المحفظة بتاعته كان فيها اكتر من الف جنيه اخدتهم واديته الموبايل وقلتله “احتفظ بالصور عاوزاك تغرقني لبن يا واد” ,وسيبته ومشيت.جري الشاب دا ورايا وقالي “بصي يا مدام انا ممكن اديكي اكتر من كدا بكتير بس لو تسلميلي نفسك 5 دقايق بس.قلتله “هتدفع كام”قالي “الف جنيه زي اللي خدتيها وهروح اصرفهم حالا بالفيزا من الماكينة بس تشوفي مكان”قلتله “روح هاتهم وتعالي عند حمام الرجال وانا هتصرف”.وبالفعل الواد جه عند الحمام واداني الالف جنيه وخليته يدخل حمام منهم واستنيت الحمام لما فضي شوية ودخلت وراه الحمام.الواد اول ماشافني لفني علي الحيط وطلع زبرو من البنطلون وحطه بين فرادي طيازي وزبه كان زي حتة لحمه اترمت بين طيازي سخنة اوي وبتلسع وطري كمان وقعد يمشيه شويه موقفش خالص ,استغربت عليه فلقيته بيقولي “بصي يا مدام عاوزك تمسكي زبي بالجلابيه بتاعتك وافركيه شوية عشان يقدر يقف”.رفعت طرف الجلابيه الستان بتاعتي لفيتها حونالين زبرو وقعدت افرك فيه لقيت زبو بدأ يقف صح وهاج عالاخر كمان.الواد رجع لفني تاني ورفع الجلابية لفوق وكشف طيزي ودخل زبرو بين الفردتين مره تاني وقعد يمشيه بين فرادي طيازي وبعد كدا خلاني اوطي لحد كسي اتكشف عالاخر وراح مدخل زبه مره واحدة في كسي فصرخت فيه وقلتله “حاسب يا استاذ انا حامل في الشهر التالت براحة شوية لحسن اسقط منك”.وبالفعل انا كنت ساعتها حامل ومتزوجة وعندي ولدين وبنت.الواد اعتذر وبدا يدخل زبرو في كسي براحة شوية بس بعد شوية بردو بدأ يسخن تاني وبدأ يسرع في نيكي ولف ايديه حوالين وسطي وشبك ايديه في بعض من قدامي من تحت بطني المنفوخة تحت السوة بشوية وكان عماله يشدني بقوة ناحية زبه كنت حاسه انه عاوز يدخل بيضاته كمان في كسي وفضل ينيكني اكتر من 5 دقايق لحد ما قذفهم في كسي.ومن ساعتها وانا بقيت بتناك في حمامات محطة المترو وعشان اجذب الزباين لنفسي خليت الواد دا واسمه هاشم ينيكني ببلاش وفي المقابل يجيبلي اصحابه ينيكوني ويدفعو.

سكس تركيالقصة حقيقية وحكتها ليا الست بنفسيها كنت جايبها عندي الشقة وبنيكها

قصص سكس حقيقي يطلع زبرو في حمام المترو وينيكني

66% 21 Rates
  • Discuss this post ?

    Your email address will not be published. Required fields are marked *

    Adult Wordpress Themes