قصص سكس – الفلاح الذي ناكته زوجته في قلب بيته سكس مصري

قصص سكس – الفلاح الذي ناكته زوجته في قلب بيته سكس مصري

قصص سكس – الفلاح الذي ناكته زوجته في قلب بيته سكس مصري

طبعا العنوان غريب شويه بس تقريبا هوه دا اللي حصل ودا اللي حكاه جدي لا بعد ما ماتت جدتيجدي واسمه سامح كان عايش في قرية ريفية وكان متزوج من بنت عمه اللي هي جدتي واسمها زينب ,وطبعا كانت الحياة في الفترة دي صعبة شوية ودا اللي كان بيخلي جدتي تطلع وتشتغل في الحقول عند الناس ومعاها ستات كتير وكانت كلهم ظروفهم زي ظروف جدتي,وطبعا لان جدي مكنش مكفي البيت عشان كدا كان حاسس بانكسار قدام زينب مراته وخصوصا وهي راجعه بعد العصر من الغيط وتعبانه وجسمها تعبان ,ومع مرور الايام كانت ساعات زينب بتتاخر في الغيط وبترجع البيت بعديه بكتير فكان بيضطر سامح انه هو اللي يطبخ وينضف البيت ويغسل المواعين ويغسل الهدوم علي ما زينب ترجع,وفي يوم كان حر جدا رجعت زينب من الشغل تعبانه ومفرهده فطلبت من سامح انه يجيب ماء وملح ويحطهم في حله ويدعكلها رجلها وخصوصا انها كانت قدرت بشغلها تدبر فلوس البقرة اللي اشتروها جديد فكانت حاسه بانتصارها عليه ,واضطر سامح انه يجيب الحله ويحط فيها الميه والملح ويقعد تحت رجليها يدعكلها رجليها وبعد ما خلص تدعيك في رجلها مسك قماشه وقعد ينشف رجلها وهي كل شويه ترفع رجلها لحد ما تقرب رجليها من وشه بغرض انها تهينه وتكسره لانها حاسه انه مش راجل,وعدت الايام وجدي يتكسر قدام مراته اكتر واكتر ,وطبعا بسبب انه حاسس بالعجز قدامها فمبقاش زبرو قادر يقف وهو نايم جنبيها لان زبه كمان حاسس بالانكسار اللي هو فيه وهي كمان مكنش جدي فارق معاها لأنها كانت حاسه انه مش راجل وانه مش من حقه ينيكها اصلا دا ساعات لما كان بيحاول يقرب منها عشان ينيكها كانت تقوله طيب دعك رجلي في الاول وبعد كدا يبقي نعمل اللي انت عاوزه,فلما كان جدي يسمع الكلمتين دول كان زبه ينام وميقدرش يقف بعديها تاني ,ومرت الايام لحد ما جه يوم وكان جدي بيغسل الملابس الداخليه بتاعت جدتي وهو بينفض الكيلوتات بتاعها لقيها مليانه مني “لبن الرجاله” واستغرب لانه كان بقاله كتير مش ناكها وعرف ساعتها انها بتقضيها بره وفاتحه كسها عالبحري لابو زب اطول ,اتغاظ جدا وكان ناوي يقتلها اول ما ترجع من الغيط ,واول ما دخلت البيت راح رمي الكيلوتات اللي مليانه مني في وشها وقالها (ايه دا يا لبوة يا بت الكلبة)راحت زينب ماسكه الكيلوت ورمته علي الارض ورفعت الجلابيه البلدي بتاعتها وقلعت الكيلوت وكان غرقان باللبن الطازة اللي لسه نازل من زبر الراجل اللي كان بينيكها ورمت الكيلوت علي وشه واتغرق وش جدي باللبن اللي كان عماله يرشح من الكيلوت (ومكنش راجل واحد اللي بنيكها في اليوم دا ,انما كانو تلاته عشان كدا الكيلوت كان غرقان بالمني) وردت عليه زينب وقالته (ايه رايك بقي في دا يا خول يا ابن المتناكه وحياة امك لانيكك النهاردة ,ترمي الكليوت في وشي يا علق انت فاكر نفسك مين ,انا هنا الكل في الكل يابن المنيوكه) رد فعلها كان جارح جدا وعنيف لدرجة انها حتي مش رمت الكيلوت اللي رماه عليها عليه تاني انما سابت الكيلوت دا علي الارض وسحبت الكيلوت اللي هي لابساه وهي واقفه قدامه وترميه في وشه والكيلوت كان وسخ كمان من عرقها وافرازات كسها مع مني الرجاله فكانت ريحته وحشه بالنسبة لجديجدي شال الكيلوت بتاعها من علي وشه وبص في الارض وهو محرج بعد ما جدتي مسحت رجولته تماما حس كأنها خصته (العملية اللي بيشيلو فيها خصي بيضان الذكور ) في الساعة دي ,بس زينب في اليوم دا كانت متغاظة جدا وقررت انها تذله اكتر وتقضي علي رجولته تماما ,فتادت عليه بعد ما راح عشان ينام وقالتله (تعالي يا خول اغسل الكيلوت دا وبقية هدومي وانشرهم عشان هلبس منهم بكره انت مش شايف الكيلوتات وسخة ازاي يا خول) واضطر جدي يقوم ويغسل ملابس زينب عشان يتقي شرها لانه كان خايف تعمل فيه اكتر من كدا او تفضحه وخصوصا انه عارف انها جريئة ومش بتخاف من حد ومفيش حد كان بيمشي عليها كلمة ,وهو بيغسل هدومها جت زينب من وراه ورفعت الجلابيه بتاعته ومسكته من بيضانه جامد فقعد جدي يصرخ بصوت مكتوم خايف لحسن حد يسمعه وهو بينضرب جوه من مراته ,فمسك ايديها وسحبهم لحد ما فك ايديها عن بيضانه ولسه هيبعد عنها فمسكت زينب خشبة تقيلة وقامت ضاربه جدي في دراعه فاتفك دراعه ومبقاش قادر يحركه ,فمسكته زينب من دراعه المكسور وسحبته ونيمته علي بطنه علي السرير وربطته بالحبال من ايديه ورجليه في عمدان السرير وجطت تحت وسطه قماشه عشان ترفع طيزه لفوق ,وجابت كوز دره وغطته بكيس بلاستيك ودخلته في طيز جدي وهو قعد يصرخ بصوت مكتوم خوفا من الفضيحة وهي عماله تدخل وتخرج فيه في طيز جدي لاحظت ان زب جدي بدأ يقف وينتصب علي الاخر وكان بقاله فترة كبيرة اوي مش بيقف فسابت كوز الدرة في طيز جدي وفكت الحبال من ايديه ورجليه واجبرته يتعدل وينام علي ضهره وربطته مره تاني بس وهو معدول وفشخت زينب رجليها عن بعض وطلعت علي زب جدي وقعدت عليه وهي عماله تنزل بكسها الزلق من مني الرجاله اللي كانو بينيكوها من شوية كان زب جدي عماله ينشف وينتصب اكتر بشكل محصلش قبل كدا لجدي وفضلت زينب في الوضعية ديقصص سكس مره تنيك زوجها الفلاح المسكينوهي تطلع وتنزل علي زبه لحد ما جدي جاب ضهره في كسها ,بس زينب كانت لسه هايجة فدخلت كوز الدره في طيز جدي اكتر وربطت بيضان جدي وزبه بحبل عشان تحبس الدم بعد ما زبه وقف تاني وهي عماله تمص فيه وتلحس وطلعت فوق زبه في نفس الوضعية اللي فاتت وهي طالعه ونازله بكسها لحد ما هرت زب جدي وهو كان هيجيب ضهره اكتر من مره في النص بس بسبب الحبل اللي رابطاه علي زبه كان مانعه من انه يقذف ,لحد ما زينب خدت حقها من زبه بالكامل وبعد ما خلصت ووصلت لرعشتها فكت الحبل عن زبه لقيت زبه بيجيب مني مخلوط بالدم بس طبعا زينب مكنش يهمه غير انها ترضي كسها وبعديها بفترة مش كبيرة اوي جدي حصلتله مشاكل كتيرة في بيضانه وفي البروستاتا بتاعته وعجز تماما عن ممارسة الجنس واضطر انه يقبل ان زينب تتناك وتجيب الرجاله ينيكوها في البيت وقدامه كمان

قصص سكس محارم ميستريس تنيك زوجها فضيحة قصص سكس عربي

قصص سكس الفلاح الذي ناكته زوجته في قلب بيته

56% 16 Rates
  • Views: 8355

    Added: 5 months

    Discuss this post ?

    Your email address will not be published. Required fields are marked *

    Adult Wordpress Themes